4 آراء على “نيارت… وداعاً!!”

  1. يعطيك العافية اخوي حلا على هالكلمات المحزنة

    واتمنى صراحة هالسيناريو انه ما يتكرر .. يعني نمشيها لو مدون بيوقف فترة ويرجع لكن  خروج من بوابة التدوين … خسااارة

    تحياتي لك

  2. عمّار توّك…

    الله يعافيك وهذه الخسارة ليست بسيطة لأن أختنا الكريمة كان لها مستقبل زاهر في التدوين لولا أنها إختارت التضحية من أجل أمر يخصها وحدها…

    ولن ننساها كما لم ننسى أختنا الكريمة الأخرى ديجيتال ميند والتي ربما تعود يوماً ما كما دونته في تدوينتها الأخيرة…

    نتمنى للذين إختاروا الإعتزال التوفيق فيما إختاروه كمستقبل لهم بعيداً عن التدوين…

    ونرجو أن يستفاد من إرثهم التدويني وأن يجعله الله في ميزان حسناتهم بما أفادوا به إخوانهم المسلمين…

    تحياتي؛؛؛

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *