متابعة للأحداث

مررت بمواقع عديدة اليوم… وقرأت عشرات بل مئات الكتابات… أغلبها رفع ضغطي إلى أعلى درجة… حيث أغلب المواقع التي زرتها اليوم هي مواقع غربية…

أصريت على أن أبحث وأقرا كل ما له علاقة بالدنيمارك وما فعلته في حق الرسول صلى الله عليه وسلم… أستطيع أن ألخص أغلب المفاهيم التي عكسوها في كتاباتهم اليوم كالتالي:-

– غالبية المتعاطفين مع الدنيمارك هم أناس “ما يدرون وين الله حاطهم”… بالعربي: “مع الخيل يا شقراء”…
– الفكرة العامة التي يعتقدون بها أن المسلمون يعادون الدنيمارك – سواءاً بالمقاطعة أو بالعنف – هي أنهم (المسلمون) يريدون أن يوقفوا “حرية الكلمة”!!
– هناك كثير من المواقع وبالذات المتطرفة والتي ليس لها علاقة لا بالقريب ولا بالبعيد مع الدنيمارك… ولكن الحقد المتأصل فيهم ضد كل ما له علاقة بالإسلام يخرج بمحاولة نشر الدعم للدنيمارك…
– أضحكني أحد الإخوان الباكستانيين في محاولته للتصدي لأحدهم حين قال:

how much you can eat Danish cheese lol….. because soon you only will eat danish products soon there is chesse and chesse in denmark no one will buy from others. and what about other EU as they are also producing chesse … lol they will eat there own or Danish cheese soon Danish market colaps. and they made a big mistake as they have done …. and they have to pay for this…. they are almsot fucked up …. and we are also going to fuck there products. Muslims have other lot of options avalable…. lol
All muslims are united … they will never buy Danish products.

ترجمة:

كم من الجبن الدنيماركي تستطيع أن تأكل؟؟؟… لووول… لأنك قريباً فقط ستأكل المنتجات الدنيماركية… قريباً سيكون هناك أجبان وأجبان في الدنيمارك ولن يشتري أحد من الآخر… وماذا عن الأوروبيين بما أنهم ينتجون الجبن أيضاً… لووول… هل سيأكلون أجبانهم أم أجبان الدنيمارك… قريباً سيتدمر إقتصاد الدنيمارك… وقد أخطئوا كثيراً حين فعلوا ما فعلوه… ولا بد أن يدفعوا ثمن ما فعلوه… وهم يقتربون من السقوط… ونحن سنسقط منتجاتهم أيضاً… المسلمون لديهم الكثير من البدائل… لوووول… كل المسلمين متحدين… ولن يشتروا من المنتجات الدنيماركية…

كثير من الغربيين الذين قرأت لهم ردود في المدونات التي مررت بها يستخفون بالمقاطعة وهم يطالبون بحرية الرأي… وفي نفس الوقت يقومون بالدعوة لإسقاط المقاطعة!!! لا أدري إن كانوا يفقهون شيئاً… فكل المطالبين والداعين إلى المقاطعة من المسلمين إنما يعبرون عن رأيهم ويقاوموا بالطريقة السلمية المعترف بها عالمياً… ولم يقوموا بعمليات عنيفة… ولكنهم بهذا يريدون أن ينهوا أي مقاومة سلمية للمسلمين ويشجعونهم إلى اللجوء إلى المقاومة العنيفة… أليس كذلك؟؟

في الختام… أرى أن هؤلاء الأغبياء سيطبقون المثل القائل: “على نفسها جنت براقش”… وأترككم مع كاريكتير يعكس ما يحدث هناك بالإنجليزي والذي أتمنى نشره في كل المواقع الغربية حتى يفهموا ماذا يحدث…

Denmark is against Islam

إضغط على الصورة للتكبير

بعض عنواين الأخبار:

منظمة حقوقية دانماركية : الرسومات المسيئة تؤجج العنصرية
محللون دانماركيون يحذرون من خسائر كبيرة بسبب المقاطعة
جيبوتي تمنع استيراد المنتجات الدانماركية
مسلمو تشيلي ينددون بالرسوم المسيئة للرسول
100 ألف يتظاهرون في النيجر احتجاجًا على الإساءة للنبي
مؤسسة دانماركية توقف نشاطها بالجزائر
وزير الخارجية البرتغالي: الرسوم الكاريكاتورية تثير ‘حرب أديان’
الدانمارك تطالب مواطنيها بمغادرة إندونيسيا
إلغاء ترخيص صحيفة يمنية لإعادتها نشر الرسوم المسيئة
مسلمو سبتة يقررون مقاطعة المنتجات الدانماركية
مسلمو الفلبين يحتجون على الإساءة للنبي الكريم
اتحادات إسلامية بإسبانيا تعتزم مقاضاة ناشري الرسوم المسيئة للرسول
أمانة الشبان المسلمين الآسيان تطالب بقطع العلاقات مع الدانمارك
المطالبة بدورة برلمانية استثنائية بالجزائر لمناقشة الإساءة للإسلام
‘إسرائيل’ تحتج ضد صحيفتين أمريكيتين لنشرهما مقالين لـ’مشعل’ و’أبو مرزوق’
مواقع ‘إسرائيلية’ تُعيد نشر الرسوم الكاريكاتورية المُسيئة للرسول
لندن تعتزم مقاضاة مسلمين شاركوا في تظاهرة ضد الرسوم المسيئة
صحيفة إيرانية تطلق مسابقة لرسوم كاريكاتورية حول ‘الهولوكوست’

4 آراء على “متابعة للأحداث”

  1. هلا والله بأهل الكويت… أخوي دايرديفل شكراً لزيارتك ومجاملتك…

    زرت موقعك الجميل… والمثل يقول الحلو ما يكمل… أتصور أنك تحتاج إلى الكتابة بالعربية في بعض الأحيان حتى لا تنسى لغتك الأم… قرأت بعض البوستات (المدونات) ووجدت ما تكتبه جميل جداً لدرجة أنني أريد ترجمة بعضها… ولكن الوقت لا يسعفني… أرجو أن تفكر بالكتابة باللغتين معاً فسيكون لك مريديك من الفئتين حتماً…

    تحياتي لك :)

  2. با رجل أين أنت وما حدث لموقعك؟؟؟

    أشكرك على إضافتك… وهذا الموقع وغيره من المواقع التي بدأت بالظهور، فإنها محاولة للإلتفاف على المقاطعة وكسر طوقها… أشكرك جزيل الشكر وأرجو أن تقرأ الرسالة التي أرسلتها لك..

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *