الانتهاء من القاعدة الخرسانية للسور العازل بشرم الشيخ

كشفت مصادر أمنية مصرية بمحافظة جنوب سيناء عن انتهاء جميع أعمال القاعدة الخرسانية للسور الحديدي العازل الذي أقامته مصر حول مدينة شرم الشيخ السياحية بدعوى منع الأعمال ‘الإرهابية’.

ونقلت رويترز عن المصادر ـ التي طلبت عدم الكشف عن اسمها ـ قولها: إنه ‘تم الانتهاء من 20 كيلومترًا من أعمال القاعدة الخرسانية للسور ـ الذي قد يتجاوز هذه المسافة ويتراوح ارتفاعه بين متر ومترين ـ وهي تمر بمناطق الرويسات والطريق الدائري ومدخل شرم الشيخ من ناحية الطور’.

وأضافت المصادر أنه تم الانتهاء من وضع السياج الحديدي لمسافة سبعة كيلومترات، ولكن العمل أصبح الآن شبه متوقف نتيجة وجود اعتراضات من جانب القوات المسلحة المصرية.

وأوضحت المصادر أن الانتهاء من عمليات إقامة السور كان مخططًا أن يتم خلال 80 يومًا إلا أن هذه المدة قد تطول بسبب الاعتراضات الحالية.

وأشارت المصادر إلى أنه كان من المفترض أن يتم البدء في إقامة هذا السور عقب تفجيرات طابا التي وقعت في أكتوبر من العام الماضي إلا أن اعتراضات من جانب بعض أعضاء البرلمان المصري على إقامته عطلت عملية إقامته في ذلك الوقت.

ولم تفصح المصادر عما إذا كان سيتم وضع كاميرات مراقبة على السور أم لا، إلا أنها أكدت أن السور سيخضع لإجراءات أمنية مشددة لمنع تسلل السيارات أو الأشخاص إلى المنتجعات السياحية بشرم الشيخ القريبة من المناطق الصحراوية.

وستقوم السلطات بنشر العديد من الأكمنة الأمنية على طول السور، إضافة إلى تسيير دوريات على السور الذي سيكون له أربع بوابات لعبور السيارات.

ويذكر أن مسؤولين مصريين قالوا في وقت سابق إن السور يستهدف بالدرجة الأولى منع تسلل السيارات، ومراقبة حركة دخول الأفراد من المناطق الخلفية للمنتجعات السياحية.

المصدر: مفكرة الإسلام

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *