كاتب أمريكي: ربما كنا في نظر المدنيين المسلمين إرهابيين

مفكرة الإسلام: أكد كاتب أمريكي أن التفجيرات التي شهدتها لندن وشرم الشيخ والهجمات اليومية للمقاومة العراقية تُلزم الأمريكيين بإعادة النظر فيما يطلقون عليه اسم ‘الإرهاب’.

ويشير الكاتب ‘دين فرانتز’ في صحيفة ‘جورنال جازيت’ إلى أن السياسيين عمدوا إلى تضليل الشعب الأمريكي بترديد مثل هذه العبارات ‘المعركة بين الخير والشر’، ‘إنهم يحاولون تحطيم طريقة حياتنا’، ‘يريدون تحطيم الحرية’ وغيرها من العبارات التي تعبر عن نظرتنا لـ’الإرهاب’.

ويتساءل الكاتب: لماذا لا نعتقد أن ‘الإرهابيين’ يحاولون إصلاح ما أفسدته سياساتنا الخارجية وخاصة في الشرق الأوسط؟! ربما كذلك يحاولون جذب الانتباه إلى القضايا الأكثر أهمية مثل الفقر والمرض والجوع والإبادة الجماعية، ويقول الكاتب: ربما كان عنف ‘الإرهابيين’ هو رد على العنف الذي أطلقنا عنانه في أفغانستان والعراق.

ويضيف الكاتب: دعنا لا نراوغ في الكلمات، إننا قد نكون ‘الإرهابيين’ الجدد في نظر المدنيين المسلمين، فعندما قصفت قواتنا قرية أفغانية وقتلت 17 شخصًا لم نزد عن القول بأن ذلك كان خطأً، وأثناء احتلالنا العراق أطلقنا ‘الصدمة والرعب’ حيث قصفنا بغداد بشكل كثيف, وبالتأكيد فإنه أثناء تلك الأيام المخيفة قد ظهرنا في أعين المواطنين العراقيين الأبرياء كإرهابيين، وماذا عن سوء المعاملة المذل في معتقل ‘أبو غريب’, لابد وأن المعتقلين اعتبرونا ‘إرهابيين’.

ويتابع الكاتب: ربما كلنا ‘إرهابيون’ في الواقع، لكننا نفتقر للشجاعة من أجل الاعتراف بذلك، وبدلاً من ذلك نسلط الاتهامات بـ’الإرهاب’ على أولئك الذين يفجرون القنابل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *