قصيدة كلب الست – للشاعر/ أحمد فؤاد نجم

في الزمالك من سنين، وف حمى النيل العظيم، قصر من عصر اليمين،

ملك وحده م الحريم، صيتها اعلى م الآذان، يسمعوه المسلمين

والتتر والتركمان ، والهنود والمنبوذين .

ست فاقت ع الرجال في المقام والاحترام

صيت وشهره وتل مال، يعني في غايه التمام،

قصره يعني هيه كلمه، ليها كلمه ف الحكومه

بس ربك لجل حكمه قام حرمها م الامومه

والامومه طبع ثابت جوا حواء من زمان

تعمل ايه الست جابت فوكس رومي وله ودان

فوكس ده عبقال املتك عنده دسته خدامين

يعني مش موجود في عيلتك شخص زيه ياسماعين

واسماعين دا يبقى واحد م الجماعه التعبانين

اللي داخو في المعاهد والمدارس من سنين

حب يعمل واد فكاكه ويمشي حبه في الزمالك

والقيامه والفتاكه يرموا طبعا ع المهالك

عم سمعه من قيامته حب يعمل فيها فله

بعد ما الوظ بيجامته اشترى حته مجله

قول مشي يقرا ف حكايه من حكايات الغرام

واندماجه في القرايه خلا مشيه مش تمام

ع اليمين يحدف بعيد خطوتين ويروح شمال

لمحه فوكس من الحديد قال دا صيد سهل وحلال

هوب نط ف كرشه دوغري جاب بجامته لحد ديلها

اسماعيل بدال مايجري قال يارجلي رجلي مالها

بص شاف الدم سايح من عاليها ومن واطيها

وياللي جاي وياللي رايح المجله مش لاقيها

حبه واتلموا الظنايا اللي هما البوابين

والهكايه والروايه قال لهم دا كلب مين

(البوابين… من بلاد النوبه وينطقون حرف الحا هاء )

كلب مين ماكلب ماكلب مينشي سمعه لبخ حبتين

قال له واحد منهم امشي الي جابك عنده مين

قال دا شارع يامواشي والجميع بيمر منه

اللي راكب واللي ماشي مستحيل نستغنى عنه

كلمه من دا وكلمه من دا ظاطو واترسمت فضيحه

قول نهايته والقصد من ده اسماعين اكل الطريحه

راحوا قسم الشرطه طبعا والنيابه كفيله بيهم

واترموا في الحجز جمعا لما ييجي الدور عليهم

حبه والشاويش امين قال سعيد النقشبندي

قام غريم عم اسماعين قاله محسوبك يافندي

قام سي سمعه يروح معاه الشاويش قال غور بدمك

وفوق قفاه كف طرقع … داهيه ف امك

تفتكر يفضل سي سمعه قد ايه في القسم نايم

استضافه الحجز جمعه يابلاش آدي العزايم

شاف بلاوي ماتتحكيش م الديابه المسجونين

قال ياعالم ياشاويش يانيابه يامسؤوليين

خلصوه بعد المناهده جثه من جحر الديابه

هيه يمكن ساعه واحده كان في مكتب النيابه

قال له مالك ياسماعين.. قال له زي البمب مالي

قال له عضك فوكس فين قال له سيبني اروح لحالي

انت شوف سي فوكس يمكن خد تسمم غصب عني

الوكيل قال برضه ممكن والشاويش قعد يغني

انت فين والكلب فين انت قده يااسمماعين

طب دا كلب الست يابني وانت تطلع ابن مين

بشرى لصحاب الديول واللي له اربع رجول

بشرى لا سيادنا البهايم من جمايس او عجول

اللي صاحبه ياجماعه له غناوي في الاذاعه

راح يدوس فوق الغلابه والنيابه بالتباعه

انت تسوى في النيابه تسعميه م الغلابه

طب ياريت يافوكس كنا ولا تربطنا القرابه

هيص ياكلب الست هيص لك مقامك في البوليس

بكره تتولف وزاره للكلاب ياخدوك رئيس

أحمد فؤاد نجم

رأي واحد على “قصيدة كلب الست – للشاعر/ أحمد فؤاد نجم”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *